الامارات

  • بالفيديو : برنامج بين الناس مع المؤرخ الكويتى صالح المسباح الجزء الثانى

  • موجز الظهيرة 6/6/2017 عبر مجلة صوت الخليج

  • ملكة السويد تفوز بجائزة الشيخة فاطمة للأمومة والطفولة

    منحت رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الشيخة فاطمة بنت مبارك، ملكة السويد الملكة سيلفيا جائرة فاطمة بنت مبارك للأمومة والطفولة في دورتها الأولى لجهودها في مجال رعاية الطفولة.

    جاء ذلك خلال فعاليات منتدى فاطمة بنت مبارك للأمومة والطفولة الذي عقد اليوم الأحد في فندق قصر الإمارات بالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الطفل، بحضور وزيرة الدولة للتسامح الشيخة لبنى القاسمي التي أكدت أن “الاهتمام بالطفل يتزايد من خلال العناية بالتعليم بدءاً من مرحلةِ الطفولةِ، وعلى وجهِ الخصوص، الطفولة المبكرة، وتتنامى ضرورةُ تعزيز مسؤوليةِ المرأة في تنشئة الأجيال ولَعب أدوار قيادية في مسيرة التنمية”.

    واستعرضت الشيخة لبنى القاسمي محاور التعليم في الامارات ودو الشيخة فاطمة بنت مبارك قائله إن “المرأة في الإمارات وصلت إلى مستويات عليا من التقدم والمشاركة في مناحي الحياة كافَّةً، دون أن يكون هناك أيُّ تفريط في تقاليد الدولة العربية والإسلامية، وذلك بفضل اهتمام قيادة الدولة ودعم الشيخة فاطمة بنت مبارك، والايمانِ بمكانةِ المرأةِ ودورِها في المجتمعات، وفتَحَت الدولةُ أمامَ المرأةِ الإماراتيةِ جميعَ مجالاتِ العلمِ والعملِ ودعَّمَتها بمختلفِ السبلِ، الأمرِ الذي مَكَّنَها من أخذِ دورِها الطبيعي في المجتمع، وفي مختلف الوظائف والأدوار القيادية”.

    مؤشرات احترام المرأة
    وأضافت الشيخة لبنى القاسمي: “أسهَمَ توفير التعليم للمرأة وإشراكها في تنمية البلاد في صناعةِ قصة نجاح المرأة الإماراتية، وحسب مؤشر الفجوة بين الجنسين الذي يصدره المنتدى الاقتصادي العالمي، تصَدرت الإمارات قائمة تضم 142 دولة في المؤشرات الفرعية حول مَحو الأُمِّيَّة وتسجيل الفتيات في المرحلة الثانوية، بينما تستهدف الأجندة الوطنية أن تكون دولة الإمارات ضمن المرتبة 25 (من 124حالياً) في المؤشر بصفة عامة بحلول عام 2021، أما فيما يتعلق بمؤشرِ عدمِ المساواة بين الجنسين في تقرير منظمة الأمم المتحدة للتنمية البشرية فقد احتلت الإمارات المرتبة الـ 43 من بين 185 دولة، وهي أعلى مرتبة ضِمْنَ البلدانِ العربيةِ المُدرَجةِ في المؤشر، كما تحتل المركز الأول في مؤشر احترام المرأة.

    وقالت القاسمي إن “إحصاءات التعليم العالي للمرأة تؤكد أن أكثر من 92 % من الإناثِ اللائي يتخرجن من الصف الثاني عشر في الثانوية العامة يكملن مسيرتهن التعليمية، وهو من أعلى المعدلات في العالَم، وتتجاوز النسبةُ الـ 80% للذكور، وتمثلُ المرأة ثلثي عدد الطلبة المسجلين في الجامعات الحكومية ونصف عدد الطَلَبة في الجامعات الخاصة”.

    وأضافت لبنى القاسمي في المحور الثاني الذي تحدث عن مركز التعليم المبكر في جامعة زايد فقالت إنه “تم تأسيس المركزِ في حرم الجامعة بأبوظبي ليُؤَمِّن للطفل بيئة فريدة من نوعِها مستوحاةٍ من أفضل الممارسات العالمية في مرحلة ما قبل رياض الأطفال، وليدْعم طالبات الجامعة والموظفين بشكلٍ أساسي، إضافةً إلى المجتمع”.

    وأعلنت القاسمي عن افتتاحُ مركزِ التعليمِ المُبَكِّر للطفولة في حرم الجامعة بدبي في يناير(كانون الثاني) 2017 ليتكامل مع المركز الذي تم إنشاؤه وافتتاحه بحرم الجامعة بأبوظبي في العام 2012 وليستوعبا معاً حوالي 200 طفل.

  • الرئيس التركي يستقبل عبدالله بن زايد

    استقبل رئيس جمهورية تركيا، رجب طيب أردوغان، اليوم، في قصر يلدز باسطنبول سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي والوفد المرافق بحضور  وزير خارجية تركيا، مولود تشاووش أوغلو.

    ونقل سموه خلال اللقاء لفخامة الرئيس التركي تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وتمنيات سموهم لتركيا وشعبها دوام التقدم والازدهار.

    وتم خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها، كما تم استعراض الأوضاع في المنطقة وتبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

    وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد على أهمية العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات.

    من جانبه حمل فخامة الرئيس التركي سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان تحياته إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مؤكداً حرص بلاده على تعزيز علاقاتها مع دولة الإمارات العربية المتحدة والتي توليها حكومة بلاده اهتماما خاصا نظرا للمكانة المتميزة التي وصلت إليها دولة الإمارات.

    حضر اللقاء سفير الدولة لدى الجمهورية التركية، خليفة شاهين المرر .

  • محمد بن راشد يفتتح مسرعات دبي المستقبل: دولة الإمارات تحتضن أفضل عقول العالم لصناعة المستقبل

    افتتح نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، اليوم الإثنين، برنامج “مسرعات دبي المستقبل”.
    وأفاد الحساب الرسمي للمكتب الإعلامي لحكومة دبي على تويتر، أن “الشيخ محمد بن راشد، اطلع على أهم المشاريع الابتكارية ضمن هذا البرنامج الرائد، بحضور ولي عهد دبي الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وأخيه نائب حاكم دبي الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم”.

    يذكر أن مبادرة “مسرعات دبي المستقبل” تهدف إلى خلق منصة عالمية متكاملة لصناعة مستقبل القطاعات الاستراتيجية وخلق قيمة اقتصادية قائمة على احتضان وتسريع الأعمال والحلول التكنولوجية المستقبلية وجذب أفضل عقول العالم لتجربة وتطبيق ابتكاراتها على مستوى مدينة دبي .

  • وزيرة الشباب الامارتية تطلق جلسات برنامج 100 موجه لبناء جيل من الأبطال في كل الميادين

    أعلنت وزيرة الدولة لشؤون الشباب في الإمارات، شما بنت سهيل بن فارس المزروعي، عن إطلاق جلسات “برنامج 100” موجه للشباب، وهي إحدى مبادرات مجلس الإمارات للشباب وتهدف لصقل خبرات الشباب وتعزيز مهاراتهم لتمكينهم من القيام بدور فاعل وأساسي في مسيرة التنمية المستدامة وصناعة المستقبل.
    وحسب بيان صحفي تلقى 24 نسة عنه، تعقد أولى جلسات برنامج 100 موجه للشباب يوم الإثنين المقبل، كإحدى مبادرات الحلقات الشبابية التي انبثق عنها عدداً من المخرجات الإيجابية، استناداً إلى المداخلة الملهمة لولي عهد دبي، الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ، التي تضمنت عدة توصيات أبرزها تأكيده على ضرورة الاستعانة بالخبرات والكفاءات لتوجيه الشباب، وتفعيل منصة تفاعلية ذكية للتواصل والعصف الذهني قبل عقد الحلقات الشبابية، وتنظيم الحلقات في المراكز والجهات المعنية بالشباب.

    وقالت المزروعي: “نسعى من خلال برنامج 100 موجه للشباب إلى فتح قنوات التواصل المباشر بين القيادات في مختلف القطاعات والشباب، للاستفادة من تجارب هذه القيادات وخبراتها وإلهام الشباب ليحذوا حذوها، موضحة أن هذه المبادرة تبني على مخرجات الحلقات الشبابية، التي تم خلالها التواصل مع الشباب للتعرف على آمالهم وطموحاتهم تمهيداً لتطوير وصقل مهاراتهم وتفعيل دروهم، بما يسهم في تأسيس جيل من القادة الشباب”.

    وتعتمد جلسات الموجهين الـ 100 للشباب على مبدأ التعليم المركز، وهو نموذج تعليمي حديث ومبتكر يتيح للمشاركين الحصول على خبرات كبيرة في فترة زمنية وجيزة. وستعقد هذه الجلسات تباعاً بحيث تستضيف كل جلسة موجهاً واحداً، وستركز على تحقيق مخرجات ونتائج مباشرة تتمثل في إكساب الحضور مهارة واحدة أو مجموعة مهارات يمكنهم من تطبيقها بشكل فاعل بعد انتهاء الجلسة.

    وقد تم اختيار 100 شخصية من الكفاءات والخبرات المتميزة لتوجيه الشباب في مختلف المجالات، مثل الابتكار والإدارة والتسويق وريادة الأعمال والتواصل والاستراتيجية والقيادة والتخطيط والاستثمار، وغيرها، وتطوير جوانب حيوية لديهم، مثل المرونة والقدرة على التأقلم والتفاعل مع التحديات، وتعزيز إمكاناتهم في البحث العلمي وإدارة المشاريع.

  • رئيس الإمارات يأمر بالإفراج عن 442 سجيناً بمناسبة عيد الأضحى

    أمر رئيس الدولة، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، بالإفراج عن 442 سجيناً ممن صدرت بحقهم أحكاماً في قضايا مختلفة، وذلك بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك.
    وتكفل الشيخ خليفة بن زايد بتسديد الالتزامات المالية التي ترتبت عليهم تنفيذاً لتلك الأحكام.

    ويأتي أمر الإفراج عن السجناء في إطار حرص رئيس الدولة على إعطائهم فرصه لبدء حياة جديدة والتخفيف من معاناة أسرهم.

  • محمد بن راشد: المرحلة القادمة في الإمارات تتطلب فكراً ودماء جديدة

    أكد نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أن المرحلة القادمة في الإمارات تتطلب فكراً جديداً، ودماء جديدة، وأفكار مختلفة لمرحلة نمو جديدة في الدولة زادت فيها التحديات واتسعت الطموحات وارتفع سقف التوقعات.
    وقال الشيخ محمد بن راشد عبر حسابه الرسمي على تويتر اليوم الثلاثاء، إن “وظيفة الحكومية حياة كاملة في خدمة الناس، ودولة الإمارات قامت على ثلة وهبت نفسها وحياتها لوطنها، يتقدمهم في ذلك زايد وراشد طيب الله ثراهما”.

    جاء ذلك خلال اجتماع نائب رئيس الإمارات بفريق عمله بجلسة عصف ذهني، لمراجعة الأداء ومناقشة مجموعة من الأفكار والمبادرات الجديدة.

  • الشيخة بدور القاسمي: المرأة الإماراتية أصبحت محط أنظار العالم بقدراتها وكفاءتها

    أكدت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير “شروق”، في حوارها مع مركز الشارقة الإعلامي أن المرأة الإماراتية باتت محط أنظار العالم بقدراتها وكفاءتها، وغدت تحقق الإنجاز تلو الآخر في مختلف المجالات، وذلك بفضل إيمان القيادة الرشيدة بدورها الأساسي في المجتمع، وتوفير البيئة المناسبة لها لخدمة وطنها، والمشاركة الفاعلة في كل مكان تعمل فيه، لتساهم في تحقيق الأمان والاستقرار والرخاء لمجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة.
    وأشارت الشيخة بدور القاسمي إلى أن يوم المرأة الإماراتية يشكل مناسبة وطنية لتعزيز المكانة الرفيعة التي تحظى بها المرأة، ودعمها، وتشجيعها على استمرار عطائها، وإبراز النماذج الرائدة من السيدات المواطنات اللواتي يمثلن قدوة للفتيات للسير على خطاهن، والمحافظة على المكتسبات التي ساهمت في جعل دولة الإمارات واحدة من أفضل دول العالم، في العديد من القطاعات الحيوية.
    مكانة المرأة
    قالت الشيخة القاسمي “منذ تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، والمرأة تحقق النجاحات المتتالية، بفضل دعم ورعاية القيادة الرشيدة، منذ عهد الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ومبادرات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الداعمة لتمكين المرأة، وصولاً إلى الرعاية الكبيرة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه حكام الإمارات.
    المرأة في الشارقة محور أساسي في رؤية سلطان
    ولفتت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي إلى أن المرأة في الشارقة محور أساسي في رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتوجت بجهود ومبادرات قرينة سموه، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة “نماء” للارتقاء بالمرأة.
    وأضافت رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير “شروق”، أن المكانة المتميزة التي وصلت إليها المرأة كانت نتيجة لرؤية حكيمة تؤمن بالمرأة وقدراتها، وتحرص على الاستفادة من إمكانياتها ومواهبها، من أجل خدمة هذا الوطن الغالي، وتوفير سبل الحياة الكريمة لشعب الإمارات وللمقيمين على أرضها.

    المصدر الشارقة 24

  • محمد بن راشد: نستضيف في الإمارات أكبر تجمع من المؤسسات الدولية الإنسانية الإغاثية

    قال نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، “إن العالم يحتفل غداً باليوم العالمي للعمل الإنساني، ونحتفل معهم بصفتنا عاصمة إنسانية، والدولة الأكثر عطاء عالمياً كنسبة من ناتجنا المحلي”.
    وأضاف الشيخ محمد بن راشد على حسابه الشخصي عبر موقع التواصل الإجتماعي تويتر “ونحن نحتفل بهذا اليوم، تبقى قضية اللاجئين هي الأكثر إلحاحاً، وبخاصة اللاجئين من سوريا، 2.6 مليار درهم ما قدمته الإمارات لهم وسنستمر”.

    وتابع “نستضيف في الامارات أكبر تجمع من المؤسسات الدولية الانسانية الإغاثية، وخصصنا لهم مدينة إنسانية كاملة، ومؤسساتنا تعمل في أكثر من 70 دولة”.

    وأكد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أن “العمل الإنساني هو لغة مشتركة للتراحم بين البشر، لا تعرف عرقاً أو ديناً أو هوية، هو ما يجعل الإنسان إنساناً، وما يجعل أي شعب شعباً متحضراً”.

زر الذهاب إلى الأعلى