وبحسب موقع “أنفرس”، فإن أخذ قيلولة قصيرة خلال النهار يساعد على طرد النعاس، ويزيد من اليقظة والتفكير بشكل منطقي وتقوية الذاكرة ويحسن المزاج ويضبط المشاعر.

ويقول الأطباء إن النوم خلال النهار يساعد أيضا على خفض ضغط الدم لدى بعض الأفراد، لكن إذا كنت ممن ينامون في النهار حتى تعوض ما فاتك في الليل، فهذا الأمر يشكل اضطرابا صحيا وعليك أن تجد له حلا.

وينصح الأطباء من يأخذون قيلولة بأن يجعلوا وقتها مضبوطا، فضلا عن عدم النوم في فترة متأخرة من النهار حتى لا يكابدوا الأرق حين يحل الليل وتحين فترة النوم الأساسية.

ويقول أخصائي الطب النفسي، ميشال أوليثي، إن القيلولة تعود بمنافع صحية كثيرة، لاسيما حين تستغرق مدة محدودة تتراوح بين عشر وثلاثين دقيقة، وأوضح أن النوم لهذه المدة القصيرة لا يؤثر على الإنسان خلال الليل.