ويأتي هذا التطور بعد أن رفض المكتب الاتحادي الألماني للتحقيق في حوادث الطائرات تحليل الصندوق الأسود الخاص بالطائرة، إذ قال المتحدث باسم المكتب جيرموت فريتاج: “هذا طراز جديد من الطائرات بصندوق أسود جديد، يعتمد على برمجيات جديدة. لا نستطيع القيام بذلك”.

وكانت طائرة شركة الخطوط الإثيوبية من طراز “بوينغ 737 ماكس 8” قد تحطمت يوم الأحد بعيد إقلاعها من العاصمة إديس أبابا، مما أدى إلى مقتل الركاب الـ157 الذين كانوا على متنها.

وحدثت هذه المأساة بعد تحطم طائرة من نفس الطراز، تابعة للخطوط الجوية الإندونيسية “ليون إير” قبالة سواحل إندونيسيا، بعيد إقلاعها من جاكرتا في أكتوبر، مما أودى بحياة 189 مسافرا كانوا على متنها.