أهم الأخبارعربي و دولي

إلزام شركات التبغ بالإفصاح عن مكونات السجائر

أعلنت وزارة التجارة والاستثمار وهيئة الغذاء والدواء في السعودية، اليوم (الأربعاء)، عن استدعائهما شركات التبغ لتقديم تفسيرات لتغير النكهة، والإفصاح عن مكونات السجائر بعد التغليف الجديد.
وتأتي هذه الخطوة بعد ملاحظات وشكاوى تلقّتها الجهتان من المستهلكين مؤخراً، تفيد باختلاف مكونات منتجات التبغ بعد تطبيق الغلاف الجديد؛ الأمر الذي أدى إلى تغير النكهة، حسب قولهم، قبل أن تُعقّب «الغذاء والدواء»، بأن ذلك «لا يعود لمواد مغشوشة»، وفق فحوصها المخبرية.
وأوضحت الوزارة والهيئة في بيان، أنهما استدعتا شركات التبغ المورّدة لمنتجات السجائر ووكلاءها وممثليها كافة في السعودية مطلع هذا الأسبوع، بحضور الجهات المعنية، وطالبتا الشركات ووكلاءها بتفسيرات لما لاحظه المستهلك حول المنتجات بعد التغليف الجديد (العادي)، وقدمتا لهم الملاحظات والشكاوى كافة التي تم رصدها».
وبحسب البيان، أفادت الشركات «بعدم وجود أي متغيرات سوى تصميم الغلاف، وفق الاشتراطات الجديدة التي نصّت عليها اتفاقية منظمة الصحة العالمية الإطارية بشأن مكافحة التبغ، والتي تطبّقها السعودية ضمن الدول المُطبقة لهذه الاتفاقية».
‎وأبلغت الوزارة والهيئة الشركات بأن «هذه الإفادة غير كافية وفق المعطيات والملاحظات التي يقدمها المستهلك، وعليه تم إلزام الشركات بالإفصاح عن مكونات السجائر قبل وبعد التغليف الجديد العادي، وتقديم مكونات التراكيز، ومصدر مادة التبغ المكونة للسجائر، والأوراق والمرشحات المستخدمة، ومكان تصنيعها وتعبئتها قبل تصديرها للسعودية، إضافة إلى مكونات الانبعاثات وتوضيح أسباب تغيّر النكهة».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى