أهم الأخبارمنوعات

إندونيسية تحول منزلها إلى ملجأ لمئات القطط

تعيش ربة المنزل الإندونيسية ديتا أجوستا على مشارف إحدى ضواحي العاصمة جاكرتا، مع أكثر من 250 قطة أنقذتها من الشوارع، لتوفر بذلك ملجأ لهذه الحيوانات، على أمل أن تجد من يتبناها يوما ما.

وتشعر أجوستا (45 عاما) منذ الطفولة بالرغبة في إنقاذ القطط، حيث كانت ترى القطط الضالة تهيم على وجهها في أنحاء الحي الذي تقطن به. وقالت لرويترز: “من الصعب رؤية القطط المهملة في الشوارع”.

وعندما انتقلت مع زوجها محمد لطفي، الذي يعمل في تربية أسماك السلور (القرموط)، قبل أربعة أعوام من مدينة بكاسي في إقليم جاوة الغربية إلى منزل أكبر في بارونج بنفس الإقليم الواقع جنوبي جاكرتا، أصبحت تستطيع التصرف وبدأت في نقل القطط لمنزلها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى