أهم الأخبارعربي و دولي

استقالة المتحدث الإعلامي باسم نتنياهو بعد اتهامات جنسية

أعلن ديفيد كيز المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن استقالته رمسيا من منصبه، بعد ثلاثة أشهر من اتهامه بسوء السلوك الجنسي.

وذكرت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” أن كيز اختفى عن الأنظار منذ منتصف سبتمبر الماضي، نتيجة لعدة اتهامات بالتحرش الجنسي، والتي يعود بعضها إلى فترة ما قبل توليه منصب المتحدث الإعلامي لنتنياهو، إلا أنه نفى جميع هذه الاتهامات.

وقال كيز في بيان: “قررت اغتنام فرص جديدة في القطاع الخاص”، وقدم الشكر لنتنياهو على منحه إمكانية خدمة إسرائيل.

كما أعرب المسئول السابق عن امتنانه للجنة التي أغلقت التحقيق معه قبل فترة، بسبب “عدم وجود أدلة على قيامه بأعمال مخالفة للقانون بصفته مسئولا حكوميا”.

من جهته، تمنى نتنياهو النجاح لمستشاره المستقيل وشكره على أدائه المهني.

وكانت تقارير صحفية إسرائيلية تحدثت أن 14 امرأة، وجهن اتهامات بالتحرش الجنسي لكيز. كما اتهمته السياسية الأمريكية جوليا سالزار بالاعتداء الجنسي عليها.

وولد كيز في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية، واشتهر كناشط على الإنترنت، وانتقل إلى إسرائيل في 2016 قبيل أن يتم اختياره كمستشار إعلامي لرئيس الوزراء الإسرائيلي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى