أخبار

الأردن: فشل المفاوضات بين وزارة التعليم والمعلمين

صرح وزير التربية والتعليم الأردني، وليد المعاني، بأن نقابة المعلمين رفضت كل الأفكار التي تم تقديمها لإنهاء الإضراب الذي بدأ الأحد.
ونقلت وكالة الأنباء الأردنية “بترا” عن المعاني القول، إن اللقاء الذي عُقد مساء أمس مع مسؤولي النقابة شهد تقديم عدة أفكار، إلا أنه قال إن النقابة رفضتها كلها، موضحاً أن بين هذه الأفكار مضاعفة نسب المردود المالي لنظام رتب المعلمين مع ربطه بالأداء، وتسهيل انتقال المعلمين بين الرتب، وعدم الخصم من العلاوة الفنية عند الالتحاق بالمسار المهني أو تقسيمها على دفعتين.
واعتبر المعاني أن استمرار الإضراب يمس بمصلحة الطلبة ويرهق كاهلهم وكاهل ذويهم.
كما جدد مطالبة ممثلي النقابة بالتقدم ببادرة حسن نية لتعليق الإضراب، مع استمرار الحوار بين الحكومة والنقابة، إلى حين الوصول إلى تفاهمات حول المطالب.
وبدأ المعلمون في الأردن الأحد إضراباً مفتوحاً عن العمل للمطالبة بزيادة في علاوة المهنة بـ 50% على الرواتب الأساسية.
وجاء الإضراب بعد فشل لقاءات واجتماعات واتصالات، جرت بوساطة نيابية، أمس بين نقابة المعلمين والحكومة.
وتتمسك النقابة بزيادة نسبتها 50% على رواتب المعلمين كافة، فيما تصر الحكومة على تطبيق نظام مزاولة المهن التعليمية، والذي تقول إنه يتيح علاوات تصل إلى 250% مقترنة بنوعية الأداء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى