أهم الأخبارمحليات

الجمعية الكويتية لأمن المعلومات تطلق المؤتمر والمعرض الخليجي الثاني للأمن السيبراني في نوفمبر

الجمعية الكويتية لأمن المعلومات تطلق المؤتمر والمعرض الخليجي الثاني للأمن السيبراني في نوفمبر المقبل تحت رعاية سمو رئيس مجلس الوزراء وبحضور كبار المسئولين بدول مجلس التعاون
أعلنت الدكتورة صفاء زمان رئيسة الجمعية الكويتية لأمن المعلومات عن انطلاق المؤتمر الخليجي لتحديات الامن السيبراني خلال الفترة 13 و14 نوفمبر 2019 ويهدف المؤتمر إلى إيصال رسالة هامة إلى كافة المعنيين والمسؤولين في جميع القطاعات بأهمية مجال الأمن السيبراني وخاصة في الحقبة الحالية التي تشهدها طفرات تقنية أحدثت تغيير جذي في المجتمعات وغيرت خريطة المستقبل، من خلال تسليط الضوء على أهم الفجوات والثغرات التي تعاني منها الأنظمة التقنية والهجمات السيبرانية، إلى جانب سيسلط المؤتمر الضوء على التقنيات الحديثة في مجال الأمن المعلومات والمعروضة من قبل الشركات المشاركة. ولتحقيق الأهداف المرجوه للمؤتمر تعددت أنشطته ما بين أكثر من 19 محاضر أربعة حلقات نقاشية بالإضافة إلى وورشتين ومعرض مصاحب للمؤتمر، إلى جانب مفاجآت ستبهر الحضور كونها النشاط الأول لجمعية الكويتية لأمن المعلومات.
ويستضيف المؤتمر عدد من كبار المسئولين بدول مجلس التعاون بالإضافة إلي استضافة خبراء عالميين مثل الخبير العالمي الروسي فلاديمير كاتلفو والحائز على جائزة الامن السيبراني عام 2018 وكذلك عدد من المتخصصين العالميين من استراليا وألمانيا وأمريكا بالتعاون مع شركة كونسولينزا جلوبال لتنظيم المؤتمرات.
كما أشارت إلى أنه سيقام على هامش المؤتمر معرضاً يستقطب أكثر من 15 شركة تقدم حلولا في مجال الأمن السيبراني، الأمر الذي من شأنه فتح فرص جديدة أمام الشركات المشاركة لعقد الصفقات والدخول في اتفاقيات شراكة لتطوير أعمالها وتنمية مشروعاتها، وتوسيع نطاق الأسواق التي تنشط فيها، كذلك يسبق الحدث تنظيم ورشتي عمل حول أهم موضوعات الامن السيبراني في 11-12 نوفمبر.
وساهمت مؤسسات الدولة بصورة كبيرة وفعالة لإنجاح هذا الحدث المهم من أهمهم مؤسسة الكويت للتقدم العلمي والهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات بالإضافة لعدد من المؤسسات الحكومية والشركات الدولية مثل مايكروسوفت وأوراكل وبارومنت وديلوتي والدار للأنظمة وكواليتي نت.
من جانبه قال عضو اللجنة العلمية خالد أمين رئيس المعلومات بمجلس الوزراء بدولة قطر وعضو اللجنة العلمية للمؤتمر، أن المؤتمر سيتناول أهمية تبني وتطوير استراتيجيات الأمن السيبراني، والتعاون والتنسيق بين مؤسسات الدولة العامة والخاصة وتأسيس فريق استجابة الأحداث السيبرانية على مستوى القطاعات الحكومية والخاصة والمصرفية وتعزيز الحماية وكيفية التوصل لحلول مختلفة حسب حجم الأعمال.
وأكدت الدكتورة فاطمة البلوشي المديرة بوزارة الخدمة المدنية بسلطنة عمان وعضو اللجنة العلمية للمؤتمر إن المؤتمر سيشهد تنظيم عدة جلسات حوارية مفتوحة تساهم في تعزيز الثقافة السيبرانية، كما أن المعرض سيدعم أعمال المؤتمر في تسليط الضوء على أهمية ضمان الأمن السيبراني عبر الاستخدام الرشيد والآمن لشبكة الإنترنت والهواتف الذكية، وتبادل المعرفة والخبرات الغنية، والتواصل مع الجهات الحكومية والشركات الخاصة لرفع مستوى الوعي، ومن ثم ضرورة، تطوير قطاع أمن تكنولوجيا المعلومات، بما ينعكس على الخدمات المقدمة لأفراد ومؤسسات المجتمع، فضلا عن عرض أبرز التطورات في مجال الأمن السيبراني، وتبني أفضل الممارسات الدولية في هذا المجال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى