Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
محليات

الجوعان رحمه الله أحد أبرز رجالات الجيل الاول في مؤسسة التأمينات الاجتماعية

انتقل الى جواره ربه اليوم، أحد رموز العمل السياسي، النائب السابق حمد الجوعان، لتودع الكويت رمزا وطنيا، حفر إسمه في كتب التاريخ، وبات اليوم نموذجا فعالأ تنهل منه الأجيال بعد الأجيال، معاني النضال بالكلمة، والمواقف الشجاعة، والأفكار النيرة.

هو حمد عبد الله محد الصالح الجوعان، محام وعضو من مواليد عام 1947، شارك في انتخابات مجلس الأمة 1985 في الدائرة الثانية، وحصل على المركز الثاني برصيد 545 صوت وفاز بالانتخابات، وشارك في انتخابات مجلس 1992 في الدائرة الثانية، وحصل على المركز الأول برصيد 681 صوت وفاز بالانتخابات.

وتعد محاولة اغتياله التي اسفرت عن اصابته بجروح سببت له شللا، من أهم المحطات في تاريخ الكويت، وذلك عندما طرق أحد المجهولين باب منزله وما ان فتح الباب حتى اطلق عليه الرصاص من مسدس كاتم الصوت، على اثر مطالباته الجريئة بالكشف عن الحقائق التي اقضت مضجع المتورطين بالفساد.

وقدم الجوعان أحد أقوى الإستجوابات تحت قبة عبدالله السالم، وذلك بمشاركة اثنين من النواب هم الراحل أحمد الربعي و مبارك الدويلة، وكان مقدما لوزير العدل والشؤون الإدارية الشيخ سلمان الدعيج الصباح، على خلفية صرفه سندات لولده القاصر دعيج من صندوق صغار المستثمرين، لينتهى الإستجواب بتخلي الوزير عن منصبه.

كما أن الجوعان رحمه الله أحد أبرز رجالات الجيل الاول في مؤسسة التأمينات الاجتماعية، وذلك باعتباره الأب الروحي لها وصاحب فكرة انشاء مؤسسة التأمينات الاجتماعية، وكلف بإدارة المؤسسة في العام 1976 حتى أواخر عام 1983، وأعد قانون التأمينات الاجتماعية وتولى مسؤولية تنفيذه.

وعرف عن الجوعان حمايته للمال العام، من خلال استخدام الادوات الدستورية بالصورة المطلوبة، وكان مدرسة في المعارضة الوطنية، وكان مثالا للنائب الذي يتقن عمله بالشقين، التشريعي والرقابي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى