أهم الأخبارمحليات

الخشنام : المشهد السياسي الحالي يؤكد أن العلاقة بين السلطتين التشريعية والتنفيذية غير سليمة وليست في الطريق الصحيح

احمد الخشنام : الخروج من سياق المصالحة الوطنية والتي تهدف لتوحد الصف الداخلي في ظل الاوضاع الإقليمية المتوترة. هو خروج عن سياق الوطنية وان الحوار الوطني لم يترجم على ارض الواقع

صرح الناشط السياسي احمد حامد الخشنام بان المناخ السياسي السائد حاليا لا يمكن ان يعالج القضايا وان المشهد السياسي الحالي يؤكد أن العلاقة بين السلطتين التشريعية والتنفيذية غير سليمة وليست في الطريق الصحيح وارى ان التباعد بين السطتين اصبح كبيرا
وتساؤل الخشنام . فاذا كان الحوار الوطني هو السبيل الوحيد الكفيل بنزع فتيل الأزمة السياسية ومعالجة قضايا المواطنين فان فشله يعني زيادة الفجوة السياسية وانعكاسها لمتطلبات الشعب وقضايا البلد
واختتم الخشنام إلى أنه في ظل المعطيات الحالية لا يمكن ان يتم انجاز القوانين الاصلاحية وسد الفجوة السياسية لذا اطالب علانية بحل مجلس الامة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى