أمن و محاكمأهم الأخبار

الداخلية :ضبط 220 كيلو من مخدر «الحشيش» و6 لتر سائل من مادة «الشابو»

اللواء الديين: حملات مستمرة لردع المجرمين وتطهير البلاد من شرورهم

صرح وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الأمن الجنائي، اللواء خالد عبد الله الديين عن إحصائية وجهود القطاع والاجهزة المساندة في مجال مكافحة المخدرات خلال الربع الأول من عام 2019، مثمنًا دعم نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الفريق م. الشيخ خالد الجراح الصباح، وتوجيهات وكيل وزارة الداخلية الفريق عصام سالم النهام، مؤكدًا أن قطاع الأمن الجنائي ممثلاً بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات والمباحث الجنائية تتصدر الجهود وتسخر الإمكانيات والادوات لتعزيز برامج المكافحة والوقاية من مشكلة المخدرات، والتي تؤثر سلباً على النواحي الاقتصادية والاجتماعية وتستهدف شريحة الشباب.لفت إلى أنه في سبيل ذلك تقوم الإدارات المختصة في قطاع الأمن الجنائي على تنفيذ عمليات أمنية و حملات مداهمة مستمرة ومفاجئة ضد أوكار المخدرات، لردع المجرمين من تجارها ومروجيها وتطهير البلاد من أثامهم وشرورهم.وقد أسفرت الجهود خلال الربع الأول من عام 2019، عن ضبط 220 كيلو من مخدر «الحشيش» و6 لتر سائل من مادة «الشابو»، كما تم ضبط 15 كيلو من مادة الهيروين و25 كيلو من مادة «الماريجوانا» و 13 جرام مادة «كوكايين» و 50 جرام بودر من مادة «الكيميكال»، كما تم ضبط 94577 حبة مؤثرات عقلية و137 زجاجة خمر.وأكد اللواء الديين على استمرار الجهود والتعاون مع المؤسسات المعنية لتنفيذ استراتيجية التوعية والوقاية من مشكلة المخدرات من خلال بروتوكولات تعاون، مشدداً على العلاقات مع المنظمات الدولية المعنية بالمخدرات والجريمة، لافتًا إلى استمرار تبادل الخبرات في مجالات مكافحة المخدرات، وذلك بتطوير العناصر البشرية القائمة على إنفاذ القانون، حيث تم تفعيل الاتفاقيات الدولية لإقامة ورش العمل وتبادل الزيارات بين المختصين في مجال المكافحة للوقوف على أحدث النظم في مجالات العلوم الأمنية في هذا المجال. ويهيب قطاع الأمن الجنائي بالإخوة المواطنين والمقيمين التعاون معه من خلال مراقبة الأبناء، ورفع مستوى الوعي الديني والقيم الإنسانية والأخلاق الحميدة لديهم، مؤكداً إلى أن التحصين الوقائي يحميهم من الانزلاق في تلك الآفة المدمرة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى