أهم الأخبارمحليات

الدلال: تذليل كل التحديات التي تعيق برامج التنمية والسلام في آسيا

احتضنت مدينة أنطاليا التركية أمس السبت اجتماع المجلس التنفيذي الثاني والجلسة العامة الـ12 للجمعية البرلمانية الآسيوية تحت شعار (دور التعاون متعدد الأطراف بين البرلمانات الآسيوية) شاركت فيه الكويت بوفد رفيع المستوى.
وقال رئيس وفد الكويت وأمين صندوق الشعبة البرلمانية النائب محمد الدلال في تصريح مشترك لتلفزيون الكويت ووكالة الأنباء الكويتية، إن الاجتماع ناقش التعاون الاقتصادي والموازنة والتخطيط ومكافحة الفقر والمجاعة والجهود المبذولة لتوفير فرص وآليات اقتصادية وتجارية وعلمية بمجال الأمن المستدام وتذليل كل التحديات التي تعيق برامج التنمية والسلام في القارة الآسيوية.
وأكد الدلال أن هذا الاجتماع مهم للغاية لأن الهدف منه تطوير عمل الجمعية العامة للوصول إلى هدف كبير هو اتحاد بين البرلمانات الآسيوية في المستقبل القريب.
واضاف أن الكويت من خلال المشاركة في هذا الاجتماع اجتهدت بأن يكون لها دور رئيس في قيادة مثل هذا التوجه العملي.
وأجمع المشاركون على ضرورة استنفار كل الأدوات السياسية والاقتصادية لمعالجة القضايا الملحة للقارة الآسيوية مع التركيز على الدور البرلماني المهم في دعم الجهود الحكومية لتحقيق المصالح المشتركة لشعوبها ودولها.
وافتتح رئيس البرلمان التركي مصطفى شنطوب أعمال اجتماع الجمعية العامة الـ12 للجمعية البرلمانية الآسيوية في مدينة أنطاليا.
وتنعقد أعمال الجمعية البرلمانية الآسيوية تحت عنوان (دور التعاون متعدد الأطراف بين البرلمانات الآسيوية) وينتخب المجلس التنفيذي الثاني مجلس الرئاسة ويقوم بتقييم جدول الأعمال المقترح للجمعية العامة.
وتستمر أعمال الجمعية البرلمانية لغاية 18 ديسمبر الجاري بمشاركة رؤساء برلمانات ووفود من الدول الأعضاء ودول بصفة مراقب.
وتعد الجمعية البرلمانية الآسيوية أحد أهم المنتديات الدولية في العالم بعد الأمم المتحدة وتضم 64 عضوا بينهم 42 عضوا أساسيا وخمس دول ومنظمات بصفة مراقب.
وترأس وفد الكويت في الاجتماع النواب محمد الدلال وراكان النصف والدكتور عودة الرويعي والدكتور خليل أبل.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى