عربي و دولي

السعودية تشترط موافقة الزوج لسفر المرأة.. حتى مع والدها

اشترطت الإدارة العامة للجوازات بالسعودية موافقة الزوج لسفر المرأة حتى مع والدها وذلك عبر التصريح الإلكتروني المرتبط بخروجها من المملكة، وفقاً لصحيفة عكاظ السعودية اليوم الإثنين.
وأوضح المتحدث باسم جوازات المنطقة الشرقية العقيد معلا العتيبي أن بيانات الزوجة تظهر في المنافذ بأن ولي أمرها هو زوجها وليس والدها، وبذلك تصبح المرأة المتزوجة ملزمة بتقديم تصريح سفر من زوجها، حتى لو كانت ستسافر مع والدها.

وأشار إلى أن من ضمن الخدمات الإلكترونية المتوفر في نظام “أبشر” خدمة إصدار وإلغاء تصاريح السفر، مضيفاً أنه يمكن لولي الأمر إصدار التصريح أو إلغائه من خلال حسابه، ويظهر ذلك فوراً في المنافذ كافة.

من جانبه، أكد الشيخ عبدالله المنيع عضو هيئة كبار العلماء، أن إجراءات منع الزوجة من السفر مع أبيها إلا بإذن زوجها نهج سليم، حيث أن المرأة بعد أن تتزوج يصبح أمرها بيد زوجها، إلا أنه أكد أن بإمكانها اللجوء للقضاء في حالة تعنت زوجها خاصة فيما يتعلق بالمرأة المعلقة.

الولاية للقاصر فقط
وفي المقابل، أفاد المحامي المستشار القانوني عبدالرحمن اللاحم للصحيفة السعودية أن نظام وثائق السفر لم ينص على شرط الولي للسماح للمرأة بالسفر، معتبراً أن المرأة القادرة على إدارة أموالها وأعمالها هي أحق أن تكون ولية نفسها.

وأردف بالقول: “لا يوجد أي مبرر نظامي أو شرعي لاشتراط موافقة الزوج على سفر زوجته أو الأب”، مطالباً بإلغاء شرط ولي الأمر من كافة الجوانب وليس السفر فقط، كون الولاية تكون على القاصر والمجنون وفاقد الأهلية فقط وهذه الأمور غير متوفرة في المرأة البالغة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى