أهم الأخبارإقتصاد

بيو فارما تشارك تجربتها في الحصول على الموافقات المسبقة من منظمة الصحة العالمية أمام الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي

دُعيَ السيد رحمن رويستان، رئيس ومدير شركة “بيو فارما” ليتحدث عن تجربة الشركة في حصول لقاحاتها على الموافقات المسبقة من منظمة الصحة العالمية، وذلك ضمن فعاليات الاجتماع الأول لرؤساء الهيئات التنظيمية الوطنية للأدوية الذي تنظمه الوكالة الوطنية لمراقبة الأغذية والعقاقير “بي بيه أو إم” في إندونيسيا.

وقال السيد رحمن “تمتلك ’بيو فارما‘ حاليّاً أكثر من 12 لقاحاً حاصلاً على الموافقات المسبقة من منظمة الصحة العالمية. ومن شروط حصول مصنعي اللقاحات على الموافقات المسبقة للقاحاتهم من منظمة الصحة العالمية أن تكون الوكالات التنظيمية الوطنية للأدوية في دولهم مرخصةً من قبل منظمة الصحة العالمية. ويضمن هذا الترخيص قيام الوكالات التنظيمية الوطنية للأدوية بوظائفها، وتلبيتها لكافة المؤشرات التي حددتها المنظمة. وأفخر بكون وكالتنا الوطنية لمراقبة الأغذية والعقاقير حائزة على ترخيص منظمة الصحة العالمية”.

وأضاف بيني لوكيتو، رئيس الوكالة الوطنية لمراقبة الأغذية والعقاقير، قائلاً: “تتمتّع سبعٌ من فقط من الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بالقدرة على تصنيع اللقاحات”. وصرّح بيني بأن إندونيسيا تُعتبر محظوظة بكون شركة “بيو فارما” المملوكة للدولة، المُصنِّع الوحيد للّقاحات والأمصال المضادّة المخصَّصة للاستعمال البشري. وقامت الشركة بدعم برنامج التحصين الوطني من خلال توفير اللقاحات، إضافةً إلى تصدير منتجاتها إلى أكثر من 140 دولة، من بينها 49 من دول منظمة التعاون الإسلامي”.

من جهته أضاف رحمن قائلاً: “قامت العديد من الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي مثل المغرب وتونس وتركيا والمملكة العربية السعودية بشراء اللقاحات من شركة ’بيو فارما‘. وبالإضافة إلى تصدير لقاحاتنا، نحن أيضاً مستعدّون لمناقشة مسألة نقل التكنولوجيا المتعلقة بإنتاج وتوزيع اللقاحات لدعم الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في الوصول إلى مرحلة الاعتماد على الذات في مجال اللقاحات. ويمكن للأبحاث المشتركة أن تكون إحدى طرق التعاون في هذا المجال”.

وسينعقد الاجتماع تلبيةً للحاجة المُلحّة لدى دول منظمة التعاون الإسلامي لتحقيق الاكتفاء الذاتي والاعتماد على الذات في مجال الأدوية بما فيها اللقاحات، من خلال تعزيز الهيئات التنظيمية الوطنية وغيرها من التدابير الأخرى.

لمحة عن “بيو فارما”

تُعتبر “بيو فارما” شركةً مملوكةً للدولة تُنتج اللقاحات والأمصال المضادّة. وتتطور “بيو فارما” حالياً لتغدو شركة متخصِّصة في علوم الحياة. وتستخدم أكثر من 140 دولة حول العالم اللقاحات التي تنتجها الشركة، خاصّةً في الدول النامية، وتُعدّ 49 منها دولاً أعضاء في منظمة التعاون الإسلامي. وتجدر الإشارة إلى أنّ “بيو فارما” تُعتبر أكبر مُصنِّعٍ للّقاحات في منطقة جنوب شرق آسيا.

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.biofarma.co.id

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى