أهم الأخبارعربي و دولي

قضاة الجزائر يواصلون إضرابهم لليوم الثالث على التوالي

واصل قضاة الجزائر إضرابهم لليوم الثالث على التوالي استجابة لنداء نقابة القضاة التي طالبت بضرورة تجميد حركة الانتقالات السنوية القضاة وتلبية مطالبهم المهنية والاجتماعية.
ونظم القضاة المحتجون اليوم الثلاثاء وقفات احتجاجية أمام المجالس القضائية منها مجلس قضاء الجزائر ومجلس قضاء عنابة مؤكدين “تمسكهم بإلغاء الحركة السنوية التي أعلن عنها الخميس الماضي” والتي وصفوها بأنها تمثل استمرارا “للقبضة الحديدية وهيمنة على القضاة من السلطة التنفيذية” الممثلة في الوزارة التي يقودها بلقاسم زغماتي.
وأكدت نقابة القضاة في بيان أن “قرار مقاطعتها العمل القضائي على مستوى الجهات الوطنية القضائية لم يكن متسرعا ولا ارتجاليا نظرا للمبررات الموضوعية المرفوعة منذ السبت الماضي”.
وشددت النقابة على أن “استقلالية القضاء مطلب أساسي يتعين تكريسه ممارسة في أرضا الوقائع بعيدا عن الشعارات الجوفاء”.
من جانبها طالبت وزارة العدل في مذكرة موجهة للرؤساء والنواب العامين لدى المجالس القضائية بضرورة تنفيذ الحركة السنوية التي أقرها المجلس الأعلى للقضاء داعية القضاة إلى الالتحاق الفوري بأماكن عملهم الجديدة والعمل على ضمان الأداء الفعلي لمهامهم.
يذكر أن أعضاء في المكتب الدائم للمجلس الأعلى للقضاء التمسوا أمس الاثنين من الرئيس المؤقت للبلاد عبد القادر بن صالح ضرورة التدخل بالدعوة لعقد دورة استثنائية للمجلس بهدف إيجاد حل عاجل للوضع القائم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى