أهم الأخبارمحليات

نقابة «الكويتية»: وقفة احتجاجية الإثنين المقبل

 

 

 

تفاقمت الأزمة بين نقابة مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية وإدارة المؤسسة، ودعت الأولى إلى وقفة احتجاجية الإثنين المقبل أمام مبنى الإدارة احتجاجا على “التلاعب بمصير العاملين والانتقاص من حقوقهم المشروعة وهدر مكتسباتهم الوظيفية وتهميش دورهم”. وفيما أوردت النقابة مبررات وقفتها، وذكرت أن منها تغيير ساعات العمل الرسمية للعاملين بالدوام الصباحي وسحب امتيازات الدوام المرن من المسميات العليا”، اعتبرت المؤسسة أن وراء الوقفة “ارتباطات تجارية دولية يعمل فيها الكثير من الموظفين، ولا بد من وضع معايير واضحة حول أسس ساعات العمل والامتيازات المتاحة في نظام الدوام لرفع الكفاءة التشغيلية للشركة”. وعن السبب الثاني الذي أوردته النقابة بإجبار الموظفين على توقيع عقود عمل جديدة دون دخول المستثمر الستراتيجي ودون إعداد لائحة العمل الجديدة وجداول الرواتب الجديدة والهيكل التنظيمي ودرجاته الوظيفية المعتمدة، أوضحت المؤسسة أن “عقد العمل هو العلاقة القائمة بين الطرفين على أساس من التفاهم بين الأطراف ضمن إطار القوانين والتشريعات التي تلتزم الشركة بتنفيذها”. وفيما ذكرت النقابة أن من أسباب الوقفة “التعيينات العشوائية دون التقيد بالإجراءات التعاقدية المتعارف عليها ودون الإعلان عن الوظائف الشاغرة داخليا وخارجيا”، أكدت المؤسسة أن “الاجراءات التي تتبعها الشركة هي لمصلحة الموظفين، وتهدف إلى رفع الانتاجية ومواكبــة التحديات الحاليـة والمستقبلية”. وأضافت المؤسسة أن هذه الإجراءات “تضمن مزايا وظيفية مشروعة وأكثر استقرارا بما يتناسب مع الخطط الستراتيجية الخاصة بالتغيير والتي تعمل على تحقيق مكاسب مستقبلية للموظف”، لافتة إلى أن “وقف التذاكر المجانية لأبناء الموظفين فوق سن 24 عاما يحقق وفرا قيمته أربعة ملايين دينار”. وأكدت إدارة الكويتية حرصها على التواصل مع موظفي الشركة وأعضاء نقابة العاملين بالمؤسسة، للتحقق من صحة المعلومات الموجهة ولعرض الصورة الكاملة أمام الجميع بكل شفافية، مشددة على أنها تحتفظ بكافة حقوقها القانونية فيما يتعلق بنشر أي بيانات غير دقيقة يمكن أن تنطوي على مساسٍ بصورتها التجارية.

قـال الله تعالــي ” واعتصموا بحبــل الله جميعــاً ولا تفرقـــوا”

وقـال رسول الله صلى الله عليـه وسلـم” المؤمــن للمؤمـن كالبنيـان يشد بعضــه بعضـا ”

 

تدعو نقابة العاملين بالخطوط الجوية الكويتية والشركات التابعة لها، السادة/ أعضاء النقابة ومنتسبيها الكرام، ونواب الأمة وحصنها المنيع وجميع الجهات المعنية ووسائل الإعلام المختلفة، للحضور والمشاركة فى الوقفة الاحتجاجية فى تمام الساعة الحادية عشر صباح يوم الاثنين الموافق 9/1/2017م ، أمام المبنى الرئيسي لشركة الخطوط الجوية الكويتية، وذلك لعدم تعاون إدارة  الخطوط الجوية الكويتية والشركات التابعة لها وضربها لأحكام القانون رقم 6/2008 وتعديلاته اللاحقة بعرض الحائط ، وتلاعبها بمصير العاملين وإنتقاصها من حقوقهم المشروعة وإهدارها لمكتسباتهم الوظيفية وتهميش دورهم والاستخفاف بعقولهم ووعيهم والعبث بمستقبلهم وإستقرارهم الوظيفي، مما ألحق الضرر بالشركة والدولة فى آن واحد. ومن أهمها:

1. تغيير ساعات العمل الرسمية للعاملين بنظام الدوام الصباحي وسحب امتيازات الدوام المرن من المسميات العليا.

2. إجبارالموظفين على توقيع عقود عمل جديدة دون دخول المستثمر الاستراتيجي ودون إعداد لائحة العمل الداخلية الجديدة وجداول الرواتب الجديدة والهيكل التنظيمي ودرجاته الوظيفية المعتمدة.

3. التعيينات العشوائية دون التقيد بالإجراءات التعاقدية المتعارف عليها دون الإعلان عن الوظائف الشاغرة داخلياً وخارجياً، ناهيك عن التعيينات براوتب عالية بمسميات وظيفية غير موجودة.

4. سلب وإنتقاص حقوق الموظفين العينية والنقدية التي كفلها القانون رقم 6/2008 وتعديلاته اللاحقة وأهمها:

أ. وقف تحويل التذاكر بين أفراد العائلة المباشرة.

ب. وقف استخدام تذاكر السنة القادمة ضمن الرصيد المستحق.

ج. منع الموظفين من الحجز على مقاعد الدرجة الأولى على طائرات B777-3 .

د. وقف التذاكر المجانية لأبناء الموظفين فوق سن 24 عاماً.

هـ. تغيير آلية ترقيات العاملين المستمرين وزيادة سنوات الترقية والتغيير فى الدرجات الوظيفية.

5. المماطلة والتعسف فى عودة (37 طيار) على رأس عملهم الذين يمثلون ثروة وطنية كلفت الدولة الكثير لكي تصل إلى ما وصلت إليه من كفاءة واقتدار، وتعيين غيرهم من الأجانب بأمتيازات أعلى منهم.

6. التعسف فى إجراءات انتقال العاملين إلى القطاع الحكومي وعدم منحهم ترقياتهم المتفق عليها بعد مباشرة عملهم بالقطاع الحكومي، ناهيك عن عدم منحهم مزياهم الوظيفية المشروعة من تأمين وتذاكر سفر.

7. التعسف فى تسكين المهندسين المستمرين بالشركة فى المناصب الاشرافية.

 

وتتوجه النقابة إلى جموع العاملين بالخطوط الجوية الكويتية والشركات التابعة لها بأن يكونوا يداً واحدة وصوتاً واحداً على قلب رجل واحد، ويتكاتفوا ويلتفوا حول نقاباتهم ويقفوا خلفها ليشكلوا سـداً منيعـاً                      في حماية حقوقهم ومكتسابتهم المشروعة … فالحقوق تنتزع ولا توهب.

 

مجلس إدارة النقابة

4/1/2017م

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى