عربي و دولي

الشرطة البريطانية تسدعي وزيرة الخارجية الإسرائيلية بتهمة جرائم حرب في غزة

استدعت شرطة سكوتلاند يارد البريطانية وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بسبب جرائم حرب مزعومة ارتكبتها حكومتها أثناء حرب غزة (2008 – 2009)، بحسب ما أعلنته وزارة الخارجة الإسرائيلية اليوم الأحد.

يشار إلى أن ليفني حالياً عضوة في المعارضة.

وقالت وزارة الخارجية إنها تدخلت عندما تلقت ليفني طلب شرطة العاصمة البريطانية لمقابلتها أثناء زيارتها لبريطانيا أواخر الأسبوع الماضي.

وأدان بيان الخارجية الإسرائيلية اليوم الأحد بقوة هذا الطلب من جانب الشرطة قائلة: “نتوقع سلوكا مختلفا من جانب حليف قريب مثل المملكة المتحدة”.

وأضاف البيان أن “إسرائيل ستبذل كل ما بوسعها لضمان ألا يتعرض مواطنوها للإساءة السياسية”.

وأرسل زعيم المعارضة والاتحاد الصهيوني إسحاق هرتسوج خطاباً إلى وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند يدين فيه بشده تلك الواقعة.

وكانت ليفني وزيرة للخارجية أثناء حرب أطلقتها إسرائيل وخلفت دمارا واسعا في قطاع غزة واستمرت ثلاثة أسابيع من ديسمبر 2008 حتى يناير 2009 .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى