علوم و تكنولوجيا

قمر اصطناعي صيني يدرس عدة ظواهر فضائية للمرة الأولى

ذكر تقرير إخباري اليوم الأربعاء أن قمراً اصطناعياً صينياً سيدرس عدة ظواهر في الفضاء للمرة الأولى.

وأفادت وكالة الأنباء الصينية (شينخوا) بأن القمر الاصطناعي “إس جيه 10-” مجهز لاستكشاف أجنة الفئران في ظروف الجاذبية المنخفضة وكذلك كيفية احتراق الفحم وتكون الملوثات.

وقال التقرير إنه سيم إجراء ما إجماليه 19 تجربة بينها تجارب فيزيائية وأخرى، لاستكشاف تأثير الإشعاع الفضائي على الحمض النووي للنبات والحيوان.

وصرح رئيس البعثة هو وينروي بأن “جميع التجارب التي تجرى على (س جيه 10-) هي تجارب جديدة بالكامل ولم يسبق لها مثيل في الداخل أو الخارج”.

كان القمر الاصطناعي (إس جيه 10-) قد نقل إلى الفضاء على صاروخ طويل “مارش -2 دي” أطلق من مركز الإطلاق إلى الفضاء في صحراء جوبي في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء.

وهذا هو القمر الاصطناعي الثاني من بين أربعة ضمن برنامج فضائي تجريبي للأكاديمية الصينية للعلوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى